د عبدالعزيز بن أحمد العبداللطيف النعيم يشارك بورقة عمل في الملتقى الأول لمأذوني عقود الأنكحة بالأحساء

آخر تحديث: 19 / 07 / 1437

 

برعاية صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود محافظ الأحساء وبحضور سعادة وكيل المحافظة الأستاذ خالد بن عبدالعزيز البراك ، وسعادة الدكتور  سعدون بن سعد السعودن  عضو مجلس الشورى  رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية والأستاذ عبدالحميد بن عبدالله  العمير مدير الشؤون الصحية بالأحساء ومدير فرع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والمساجد والدعوة والإرشاد بالأحساء الشيخ أحمد السيد الهاشم ومدير عام التعليم بالأحساء الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم  
 
أقامت الجمعية الخيرية لمكافحة الأمراض الوراثية بالأحساء الملتقى الأول لمأذوني عقود الأنكحة بالأحساء تحت شعار ( نحو التكامل للحد من أمراض الدم الوراثية ) وذلك يوم السبت 16 / 7 / 1437 هـ الموافق 23 / 4 / 2016 م في فندق الأحساء إنتركونتننتل بالتعاون مع الشؤون الصحية بالأحساء .
 
وشارك ابن العم الدكتور عبدالعزيز بن أحمد النعيم دكتور الطب الباطني في مستشفى الملك عبدالعزيز بالحرس الوطني في الأحساء في جلسة الملتقى الأولى تحت إدارة الدكتور عبدالله الجغيمان عضو مجلس الشورى وذلك بتقديم ورقة عمل بعنوان: أهمية الكشف المبكر عن الأمراض الوراثية والمعدية ، وتطرق من خلالها للأمراض الوراثية وأعرضها ومضاعفاتها وما تسببه من خلق جيل غير صحي وغير قادر على العطاء ،  كما ذكر بأن ما يقارب ٣٠ % من السعوديين هم بين حامل للمرض أو مصاب ، كما تطرق للفحوصات اللازمة لاكتشافها . وبعد نهاية الجلسة تم تكريم ابن العم الدكتور عبدالعزيز بن أحمد النعيم شاكرين له مشاركته الفاعلة وسائلين المولى عز وجل له مزيداً من التوفيق .
 
واللجنة الإعلامية تتمنى للدكتور عبدالعزيز المزيد من التقدم في حياته المهنية والشخصية
 
سائلين المولى عز وجل أن يوفقه في خدمة دينه ووطنه 
 
اللجنة الإعلامية - إدارة الموقع

 


اضف تعليقك    
الاسم:  
البريد الالكتروني:  
عنوان التعليق  
التعليق  
   
 
الرئيسية رسالة الموقع خريطة الموقع اتصل بنا الايميل
Copyright AlphaTech © 2012 All rights reserved.
عدد الزوار الكلي
1485877
عدد الزوار الحالي
0